الصفحة الرئيسية
05 يناير 2018 ( 922 المشاهدات )
الإعلانات

كارثة 2018 .. العرافة المصرية التي تنبأت بسقوط نظام مبارك ومرسي تواصل تنبؤاتها مجدد

تبلغ السيدة المصرية زينب علي سبعة وخمسون عاماً، نشأت في احدى قرى محافظة سوهاج بصعيد مصر حتى بلغت السبعة عشر عاماً فاعتنقت المذهب الصوفي ووهبت نفسها للزهد والعبادة واتخذت من شخصية رابعة العدوية مثلاً أعلى لها.

وبعد أن تنبأت هذه السيدة بسقوط نظام مبارك قبل ثورة يناير بشهور قليلة ذاع صيت زينب كعرافة، وتتبعها الأمن وقتها ونجحت في الهرب منهم الى الجبال الواقعة بمحافظة المنيا، وحملت معها مصحفاً وكتبها في علم الفلك بالإضافة الى قليلاً من الطعام والشراب.

كانت زينب قد قابلت احدى الشخصيات في الدولة مع أعقاب ثورة الخامس والعشرون من يناير، حيث أشارت وقتها الى أن جماعة الإخوان المسلمين سوف تعتلي السلطة، إلا أنهم لن يستمروا فيها طويلاً، كما أشارت أيضاً الى ان مصر سيحكمها رئيس يتصف بالعدل ولكنها لم تحدد الفترة، وقالت أن الفترة الحالية هي من أصعب الفترات التي تمر على مصر، مطالبة الشعب المصري بالصبر حتى مرور تلك الازمة.

أما في حديثها عن نواب مجلس الشعب، أوضحت زينب أن الكثير من الاعضاء السابقين من مجلسي الشعب والشورى قاموا بزيارتها، إضافة إلى أنها ترفض مقابلة الاعضاء الحاليين بالمجلس لانهم وعلى حد وصفها "مخادعين".

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

مرض جديد أكثر شراسة من الأيدز سيقضي على البشرية… في غضون 3 سنوات يجب على الجميع الحذر منه قبل فوات الاوان قولوا وداعاً للسعال والبلغم إليكم الحل السحرى لتنظيف الرئة للأبد !!! حالة لا تتكرر إلا مرة كل 200 مليون مرة.. أم تنجب 3 توائم بهذا الشكل ؟! إمام رفض ان يصلي على احد الموتى شاهد مادا حدث له فى الحال !!