الصفحة الرئيسية
19 يناير 2018 ( 552 المشاهدات )
الإعلانات

هل تذكرون منتظر الزيدي الذي ضرب بوش بحذاءه ؟ اليكم هذا الخبر الصاعق عنه

حياته انقلبت رأساً على عقب وهذا ما حصل بينه وبين زوجته…!!

هي المرة الثانية التي يظهر فيها الإعلامي منتظر الزيدي على العلن بسبب استخدامه للقوة، المرة الأولى كانت حين رمى حذاءه بوجه الرئيس الأمريكي جورج بوش، كهدية وداع له من أبناء العراق، تحول بعدها الزيدي إلى رمز لمناهضي الإحتلال الأمريكي للعراق واجتاح وسائل الإعلام بقضيته.

أما المرّة الثانية فقد كانت بالأمس، لكنها لم تكن كما سبق، فيبدو أن القوة هذه المرة قد أسيء توجيهها، لتتحول إلى عنف زوجي بحق طليقته (م.ي)، التي نشرت على حسابها الفايسبوكي صورة لوجهها وقد بدت واضحة عليه آثار التعنيف، متهمة زوجها بالتسبب بها.

هذا وكتبت الزوجة: « قضيّتي المرفوعة ضد طليقي المدعو منتظر الزيدي التي رفعتها منذ حوالي الشهرين والتي ستتحول إلى القضاء بداية الشهر المقبل، أحوّلها الآن إلى قضيّة رأي عام بعدما أثبت الأخير أنه ليس أهلاً للخصوصيّة وللحفاظ على السّريّة. »

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

"التعليم" تحدد موعد إعلان نتيجة الثانوية العامة معجزة رهيبة هزت امريكا اخبرنا عنها الرسول منذ 1400 عام سبحان الله مات ابيهم وترك لهم 70 مليون ثم رفضوا ان يتصدقوا عليه ! انظر ماذا حدث لهم شاهد وحاول ألا تبكي بيت نبينا محمد وكأنه أمامك بالتصوير ثلاثي الأبعاد